التغيير يبدأ من الداخل: كولاجين بإضافة الهايلورونيك اسيد


بقلم: أميرة زعبي - مستشارة لنمط حياة صحي وأخصائية طب طبيعي

كولاجين بإضافة الهايلورونيك اسيد

الكولاجين بروتين موجود بنسبة كبيرة في الجلد والعضلات والدم والعظام والأربطة الدموية، ويعد عنصرا أساسيا لحمايتها. وعادة، تنتج أجسادنا الكولاجين بشكل منتظم، لكن مع تقدم الإنسان في العمر وتعرضه لأشعة الشمس وعوامل أخرى مثل التدخين، يقل إفراز مادة الكولاجين, فإن هذا يعني أن الجلد سيفقد مرونته، وبالتالي تبدأ التجاعيد بالظهور مبكرا.

أن شرب مسحوق الكولاجين هو الطريقة المثلى، لأن الجسم يمتصه بشكل أسرع. وكما يعد الكولاجين ضروريا للنساء، فهو ضروري للرجال أيضا، ولا سيما أن القليل من الرجال في عالمنا العربي يعيرون اهتماما لبشرتهم وأجسادهم مثل النساء. فهذا البروتين يساعد على زيادة حجم العضلات أيضا ويخفف من آلام المفاصل.


فوائد تناول الكولاجين للبشرة

ويمكن وصف فوائد الكولاجين للبشرة على الشكل التالي:

تأخير علامات الشيخوخة: إذ أظهرت دراسة  أن النساء اللواتي التزمن بتناول مادة  الكولاجين بانتظام لمدة ثمانية أسابيع، انخفض لديهن ظهور التجاعيد بنسبة 20%.

زيادة مرونة الجلد: لأن الكولاجين الإضافي الذي يحصل عليه الجسم يمكن أن يساعده على تحسين عملية إنتاج مادة البروكولاجين، وهي المادة المهمة لإنتاج الكولاجين في الجسم.

تعزيز إنتاج بروتينات تساعد على بناء خلايا البشرة: بما فيها مادة الإيلاستين والفيبرين.


الهايلورونيك أسيد

يعد حمض الهيالورونيك هو حمض طبيعي موجود في الجسم بكافة أعضائه وبشكل خاص فإنه يؤثر على البشرة والأنسجة الضامة الموجودة في المفاصل، حيث يعمل على تدعيم طبقات الجلد أسفل مادة الكولاجين التي تتصل مع بعضها لتشكل النسيج الضام وهو ما يعرف بالإسفنج الجزيئي، كما يمتاز بطبيعته اللزجة، تساعد على تشحيم المفاصل مما يسهل حركتها ويمنحها الشكل المطلوب.

يحتوي جسم الإنسان العادي حوالي 15 جرام من حمض الهيالورونيك، ولكن يتم استهلاك ثلث هذا الحمض يومياً في الجسم واستبداله باستمرار حتى سن الثلاثين فلا يتم تجديد الحمض بنفس المعدل وإنما يبدأ في النقصان وأنه بحلول سن الخمسين تقريباً فإن نصف إمداد الجسم منه يكون قد انعدم، فيؤدي هذا بدوره إلى خسارة البشرة مرونتها ونعومتها

ومن فوائد الهايلورونك اسيد :

  • يعمل هذا الحمض على تخزين المياه في البشرة والمحافظة على رطوبتها، وذلك يفسر استخدام حمض الهيالورونيك للبشرة حيث يحافظ على رطوبتها وشبابها؛ لأنه يتمتع بقدرة هائلة على امتصاص الماء بما يساوي ألف ضعف حجمه، ويحتفظ بها ويوزعها على الخلايا وأنسجة الجسم وأولها طبقات الجلد.

  • يعمل حمض الهيالورونيك على تخزين الرطوبة الموجودة في الجسم بشكل طبيعي وبذلك فهو يساعد في استعادة مرونة البشرة وبالأخص لمن تخطوا سن الـ 35.

  • يساهم في ملء فراغات البشرة ولذا فهو يخفف من مظهر التجاعيد والخطوط.

  • يخترق حمض الهيالورونيك الطبقات العليا من الجلد ويصل للأدمة أسفل الكولاجين، ولذا يعتبر من أحسن المرطبات العميقة للبشرة.

  • يحفّز حمض الهيالورونيك الخلايا الجذعية على إنتاج خلايا جديدة أكثر شباباً، وبالتالي كمية أكبر من الكولاجين الذي يحافظ على شباب البشرة ومرونتها.

  • يسمح بتجمع البروتين المهم لتدعيم الخلايا تحت الجلد مما يعمل بالتالي على تغذية الخلايا الجلدية من خلال الشعيرات الدموية.

  • يُستخدم لترطيب الجلد إذ أنه لا يتخلل الجلد وحسب وإنما يسمح موقعه بالقرب من الطبقة الجلدية الخارجية بزيادة مرونة الجلد وإبقاء البشرة ناعمة وصحية.

  • تعد نتائجه فورية ويمكن ملاحظتها سريعاً خاصةً في حالة جلسات الحقن.

  • يساعد في تحسين قوة المفاصل وصحة الجسم بشكل عام.


* جميع المعلومات المقدمة على الموقع هي معلومات مهنية عامة. هذه ليست توصية لشراء أي منتج من منتجات Rosamix، أو بيان حول فعاليتها أو ميزاتها. منتجات Rosamix ليست علاجا وليس المقصود منها علاج أي مرض. تقع مسؤولية الاعتماد على المعلومات أدناه على القارئ فقط ، ويُنصح باستشارة طبيب مؤهل قبل شراء أي منتج.

القراء اعجبو ايضا بهذا المنتج

הערות
* כתובת הדואר האלקטרוני לא תוצג באתר.